بسم الله الرحمن الرحيم ...














اخى الشاب الصغير ... اختى الشابه الصغيرة ....لن القبكم بكلمة (( المراهقين )) فالاسلام لا يعرف مراهقه وقد انجب ابطال فى سن الصبا والشباب ...



لذا فاقول اخوانى واخواتى الصبيه والصبايا ....

تتميزون جميعكم فى هذا السن برومانسيه من اوسع ما يكون .... وتمتلكون اراضى لا حدود لها من الخيال ...


تتميزون بانكم انشط ممن هم اكبر منكم ....


تتميزون بان فى داخل كل فرد فيكم طاقه مثل التى بداخل رجلين فى سن الاربعين من العمر ...


واليوم نحتاج الى رومانسيه سنكم الجميله .... وخياله الخصب .... ونحتاج تلك النار التى تتقد فى قلوبكم فتسمونها (( حب ))


















اليكم الحب ... كما خلقه الله ...


اخى الشاب ... اخى الصبى ...... انها فتاه ..

رأتك ...

فوثقت بك ...

ووافقت ان تضع قدرها مع قدرك ... ومستقبلها متعلقا بمستقبلك ...


تحيا معك ... تخدمك ... وتتحمل ما تتحمله انت ..


تكثر بكما الخلافات وهى فى قمة الخلاف تحرص كل الحرص ان تعتنى بابنائك وتجعل منهم احسن الناس ...

اذا مرضت انت وجدتها قلقه ... خائفه ...متابعه .... متوترة ....

فى لحظات اثارتك .... تجدها معك تعطيك كل ما تحتاجة ... دون اى اجر ... ودون اى سيئه ....

تمارس معها الجنس فيرضى الله عنك .... فاى بركة واى جمال ...!!!



وبالتاكيد عرفت من هى ...



انها المرأة .... زوجتك ...


هى فقط التى تستطيع ان تعطى لك الحب كاملا دون اى خطيئه او معصيه ...

هى صاحبه الرباط المقدس بينكما والذى جعله الله سببا فى خلق روح وارواح جديده ...واى هلاك اذا جعلت هذا الرباط يستهلك فى الزنا او عادة سريه مشئومة ...وتهدر سببا جعله الله ليخلق به روحا جديده ...















ههل تستطيع اى فتاه على وجة الارض ان تفعل ما تفعله معك زوجتك ؟؟؟


هل تصدق الشعارات التى تقول ان الحب تضحيه


اريدك ان تصدقها وتفكر .... هل بين كل بنات الارض من لديها الاستعداد بالتضحيه مثل هذا الاستعداد فى زوجتك ؟؟؟


الحب اخلاص .....

وهل بين كل بنات الارض من تخلص لك حتى يصل الامر ان تعيش وتحيا معك فى بيت واحد مثل زوجتك ؟؟؟


اخى .... املا قلبك حبا ان اردت ...

ولكن لا نقول حبا .... فقط نغير هذا اللفظ او نصححه ونقول


املا قلبك (( شوقا )) للحب ....


الحب المخلص الدافىء .... حب زوجتك ...



التى معها ستعلم ان الحب ليس كلمات ..... بل انه طبع شخصى وسمه حياتيه ....




















اختى .... لم انساك ...

واريدك انت ايضا لمدة دقيقتين ...








هو رجل ... يعمل ويبذل جهد فى العمل من اجل ان يرفع مستوى معيشتك ويوفر لبيتك كل متطلباته ...


هو رجل وهب نفسه للعمل من اجلك ....

هو رجل قرر ان يذهب اليكى ويطلبك ان تكونى معه طوال حياته .... فلا تنسى انه صاحب الخطوة الاولى .... ولست انت صاحبه تلك الخطوة حتى وان كانت باتفاق بينك وبينه ,,,



انه رجل يؤمنك من اى غدر خارجى او لصوص او اى ضرر او خطر ....



يحيا معك وهو على استعداد فى وقت الخطر ان يضحى بنفسه من اجلك ....ومن اجل اولادك



انه رجل يبث فيكى من نفسه سببا ليخلق الله به داخل جسدك حياه اخرى فسبحان الله من يجعل روحين فى جسد واحد ... هو جسدك ...


اى هلاك ان افنيتى هذا الجسد فى غضب من الله بملامسه او ملاطفة او نظرة غير شريفه ...


انه رجل ... يدعى زوجك ..


فاى كرامة يسعى هذا الرجل لتحقيقها لك ؟؟؟

يسعى ان يطفىء رغباتك الجنسيه

يسعى ان يوفر لك اجود طعام وافضل شراب فى حدود امكانياته ...

يسعى ان يربى اولادك ويجعلهم افضل منه هو شخصيا ..

بل وفوق كل هذا شىء اعظم ..

















قد جعله الله سببا فى دخولك الجنه وشرطا فى قبول عملك ....


الا تعلمى ان الزوجة التى تبات وزوجها عنها غير راضى لا يقبل لها عمل الليله ؟؟؟

الا تعمى ان القران وصى الانسان من ذكر وانثى بوالديه والرسول وصى الرجل بامه ثم امه ثم امه ...

ثم جاء القران ليوصى المرأة بزوجها وجاء فى السنه انه لو كان لنبى الله ان يامر بشرا للسجود لدون الله لأمر المرأة ان تسجد لزوجها ..؟؟؟؟





كثيرات هن من يقلن (( .... انا اعمل كده واطيع زوجى لما يكون يستاهل .. وانسان كويس وعلى خلق )) ..


وتلك هى الحجج الخائبه التى ضيعتنا اى ضياع ... بان نختلق اعذارا عن اداء فروض الله ... ونصدقها بل وندافع عنها بكل قوتنا ...

الحالة الوحيدة التى لا يجب فيها طاعه الزوج هو ان يامرك بما لا يرضى الله من كفر او شذوذ ...


وفوق هذا اريدك ان تعلمى ... ان فى تلك الامور الخطوة الاولى فى يد المرأة .... وليست فى يد الرجل ...




هل تعلمى ان المرأة تروض الرجل ؟؟؟ فروضى زوجك... كيف ؟؟


اذا اردتى ان يتعامل معك بما يرضى الله فتعاملى معه حقا بما يرضى الله ...

اذا اردتى ان يتعامل معك بخبث وحيطة ... عامليه انت فى البدايه بخبث وحيطة ..

اذا اردتى ان يعاملك بملل ... عامليه انت فى البدايه بملل ...


وامامك كل الخيارات ... واعلمى ان الخطوة الاولى لك والخيار فى يديك ...ولا تلومن الا نفسك ...



زوجك ... هو هذا الرجل الذى جعله الله امامك يلبى طلباتك ويعاشرك ويكون ايضا سببا فى دخولك الجنه فقط اذا رضى عنك ...


فاى رجل فى الدنيا كلها يستحق الحب والطاعه مثل هذا الرجل .. حتى وان كان قاسيا او غليظا او به صفات غير محببه لديك بعض الشىء ؟؟


















وللموضوع بقيه ان شاء الله