الذرة الصفراء - اهمية - تصنيف - اصناف - إستعمالات

تمثل منتجات الحبوب أهمية كبرى فى غذاء الانسان ففى الولايات المتحدة تمثل 20- 25 % من الوجبات بينما تمثل 50 % فى وسط وغرب أوربا وتصل الى 80 % أو اكثر فى عديد من الدول الاسيوية .كما تمثل الحبوب أهم مكونات الغذاء فى الدول الافريقية.
 تعتبر الذرة الصفراء ( الشامية ) من أهم محاصيل الحبوب الغذائية والصناعية فى العالم حيث يطلق عليها فى الولايات المتحدة الأمريكية " ملك محاصيل الحبوب
 " (Corn is the king of grain crops)
الاهمية الاقتصادية
 نظراً للاستخدامات العديدة لهذا المحصول وللكفاءة الانتاجية العالية يزرع فى مختلف قارات العالم و فى دول عديدة حيث ينتشر عالمياً في أغلب الدول
 وأن أهم المناطق المنتجة للذرة الصفراء بالعالم هي: أمريكا الشمالية والجنوبية، أوروبا الشرقية ودول روسيا، الصين، الهند، جنوب أفريقيا.
 و تحتل الذرة الصفراء المرتبة الثالثة بالعالم بعد القمح والرز موطنها الأصلي المكسيك و وسط امريكا
الاهمية الاقتصادية
 وفي سورية تأتي الذرة الصفراء بالدرجة الثالثة بعد القمح والشعير


-التصنيف النباتي:
• يتبع نبات الذرة الصفراء إلى العائلة النجيلية وهو نبات خلطي التلقيح و يتميز بانفصال الأعضاء الذكرية عن الأعضاء الأنثوية على نفس النبات 0و هو نبات حولي قليل الاشطاء عالي الإنتاجية متحمل للظروف البيئية المختلفة
-استعمالات الذرة الصفراء:الغذاء :
 تغذية الإنسان: حيث تطحن ويخبز دقيقها لوحده أو مخلوطا مع دقيق القمح بنسب معينة لصناعة الخبز أو الحلويات0تؤكل عرانيسها الطازجة بعد شيها أو سلقها ورشها بالملح أو دهنها بالزبدة -تؤكل حبوبها بعد طحنها كما هي عادة بعض الشعوب أو تؤكل حبوب بعض أصنافها على شكل بوشار0
 تغذية الحيوانات: تستخدم حبوبها إما كاملة أو مجروشة في تحضير العلائق المركزة للمواشي والطيور بغرض التسمين لاحتوائها على نسبة عالية من المواد النشوية والبروتينية 0
-استعمالات الذرة الصفراء:
• كما تقدم النباتات الخضراء كعلف أخضر للحيوانات أوعلى شكل سيلاج في فصل الشتاء وتمتاز الذرة الصفراء في هذه الحالة على المحاصيل العلفية الأخرى بوفرة الغلة وسرعة الإنتاج ورغبة المواشي لها
• تستخدم النخالة والبقايا الناتجة عن استعمال الذرة في صناعة العلف للمواشي والطيور كما تقدم القوالح بعد جرشها وخلطها بالمولاس كغذاء للحيوانات.0
-استعمالات الذرة الصفراء:الصناعة
• يستخدم دقيق الذرة في صناعة النشاء والكحول وصناعة القطر الصناعي0
• كما يصنع صمغ يستخدم في لصق طوابع البريد وظروف الر سائل
• يستخرج زيت الذرة من أجنة حبوب الذرة0
• تدخل بقايا النبات في صناعة البلاستيك والورق0
• تدخل الحبوب في تصنيع شراب الذرة0







الوصف النباتي:
 الذرة الصفراء نبات نجيلي (حولي) قليل الإشطاء (التفرعات) ذو سيقان ثخينة مقسمة إلى سلاميات تحمل على طولها أوراقاً تخرح من العقد والورقة مكونة من الغمد والنصل ، و في أباط الاوراق توجد العرانيس و كل عرنوس مكون من قولحة و عليها حبوب و العرنوس مفطى بقشر العرنوس

الحبة وأقسامها
الحبة هي ثمرة (بره) يختلف حجمها وشكلها وصلابتها باختلاف الصنف كما تختلف أحجامها وأشكالها بالعرنوس الواحد وهي ملساء مبططة عند قمتها وضيقة عند قاعدتها، تحيط بها قشور جافة عبارة عن بقايا القنابة، والعصافة الخارجية وكذلك الداخلية، يوجد على سطح الحبة من الطرف المرتبط بالقولحة انخفاض يبين موضع الجنين
مكونات الحبة :
 ‌أ- غلاف الحبة (البيريكارب): وهو عبارة عن الغلاف الناتج عن غلاف الثمرة وقصر البذرة ويكون غلاف الحبة حوالي 6% من وزنها وهو يحيط بالحبة جميعها ليحميها من المؤثرات الخارجية وخاصة الأمراض البكتيرية وإن أي ضرر يلحق به يؤثر على إنبات البذرة.
 ‌ب- طبقة الحبوبين (الاليرون): وهي الطبقة الخارجية في السويداء (الاندوسبرم) وتتكون هذه الطبقة في صف واحد من الخلايا، وتكون طبقة الأليرون 8-14% من وزن الحبة وهي تحتوي على الصبغات التي تميز ألوان بعض الأصناف وهي غنية بالبروتين حيث تصل نسبته بين 19-25 % من وزن طبقة الأليرون.
 ‌ج- السويداء (الاندوسبرم): يوجد نوعان من السويداء بالحبوب وهي القرني والنشوي، ويتميز الأول بارتفاع نسبة البروتين حتى يصل إلى 10% إضافة إلى النشاء، أما الثاني (النشوي) فيتميز بانخفاض نسبة البروتين وتراوحها بين 5-8 % إضافة إلى النشاء وتشكل نسبة السويداء بالحبة مابين 70-87% من وزنها الكلي وتختلف نسبة السويداء النشوية إلى السويداء القرنية بالحبوب وباختلاف الأصناف ولايوجد اختلاف بين النشاء المستخلص من السويداء القرنية أو النشوية سوى تكوين شبكة البروتين وكثافتها وسماكتها في السويداء القرنية وتجمعات النشاء في السويداء النشوية.

 ‌د- الجنين (الجيرم أو الامبريو): ويتميز بارتفاع نسبة الزيت فيه ويتكون من ثلاثة أجزاء وهي السويقة والجذير والقصعة والأخيرة تمتص الماء عند الإنتاج وتنقل الغذاء المخزن إلى البادرة ويشكل نسبة 10-12% من وزن الحبة.
 ‌ه- القلنسوة (التيب كاب): وهي طبقة الخلايا التي تتصل الحبة عن طريقها بالقولحة وتشكل 1-2% من وزن الحبة.



ثانياً: التصنيف النباتي:
 يتبع العائلة النجيلية Graminaceae والقبيلة Maydeae وتتميز عن بقية أفراد القبيل بانفصال الأعضاء المذكرة عن المؤنثة لها في نفس النبات وهو خلطي التلقيح، وتحوي قبيلة Maydeae على عدد من الأجناس أكثرها أهمية الجنسZea
 والجنس Zea وهو أحادي Montypic وهناك محاولات تمت لتصنيف Zea mays إلى تحت أجناس وأصناف على أساس شكل الحبوب والتركيب الوراثي مثل معظم صفات السويداء (الأندوسبرم) التي أصبحت الآن معروفة وسهلة التوريث،
خامساً: التقسيم النباتي للذرة الصفراء:
• يمكن تقسيم الذرة إلى تحت أنواع أو طرز على أساس وجود القنابع وصفات السويداء (الأندوسبرم) التي تتميز كل منها بصفات معينة كما يلي:
الذرة المغلفة Pod corn
Zea mays tunicate
 النباتات كثيفة الأوراق والكيزان ،
 والعرانيس مغلفة بأغماد كما يغلف الحبوب غلاف القنابع والعصافات الخارجية والعصافات الداخلية والأخيرة كبيرة الحجم. والحبة تكون من أى طراز من الطرز ولا يزرع هذا الطراز تجارياً.فقد تكون حبوبها منغوزة أو صوانية أو سكرية أو بوشارية أو طحينية أو شمعية حسب صفات الأندوسبرم وليس لهذه الأخيرة قيمة اقتصادية وإنما ينظر إليها على أنها الذرة البدائية التي تطورت فخرجت منها أشكال أخرى.

الذرة اليابانية (الزينة)
Zea mays var japonica
• تزرع هذه المجموعة كنباتات زينة من أجل أوراقها إذ أنها قد تكون مخططة بخطوط صفراء أو بيضاء وأحياناً قرنفلية.



ذرة الفشار: Zea mays var everta (Pop corn)
• تتميز بحبوبها الصغيرة المستطيلة أو البيضية وقمتها المدببة فى بعض الأصناف أو المستديرة فى أصناف أخرى وأغلب الأندوسبرم فى الحبة قرنى مع وجود قدر قليل من الأندوسبرم النشوى وسط الحبة، وتنفجر الحبة عند تسخينها نتيجة ضغط البخار المنطلق من الحرارة المرتفعة وتنقلب المحتويات الداخلية للحبة للخارج وتصبح الحبة بعدئذ كتلة خفيفة بيضاء ويوجد صنفان هما الفشار الابيض والفشار الاصفر وطول النباتات حوالى 2,5 متر ولها خلفات ويحمل النبات كوزين أو أكثر وطول الكوز نحو 20 سم وعدد الصفوف 16- 18 وتنضج النباتات بعد 90 يوماً.



3- الذرة الصوانية: Zea mays var indurata (Flint maize)
 النباتات مبكرة النضج تتحمل الظروف المناسبة جيدة الإنبات وتميل لتكوين خلفات( إشطاءات) وتتميز الكيزان بانها طويلة ورفيعة عادة ولونها غالباً أصفر بني عند النضج حجمها صغير و عدد صفوفها قليل مقارنة بالذرة المنغوزة والحبوب طويلة ورفيعة صفراء اللون غالباً ويوجد الاندوسبرم النشوى بمركز الحبة يحيط به طبقة سميكة من الاندوسبرم القرنى ولهذا لا تتكون النغزة فى قمة الحبة وتختلف نسبة الأندوسبرم النشوي إلى الأندوسبرم القرني باختلاف الأصناف، وقمة حبوب الذرة الصوانية ملساء إذ تضمر الحبة بانتظام عند النضج والجفاف ويتراوح عدد الصفوف فى الكيزان بين 6- 18 صفاً.




- الذرة المنغوزة: Zea mays var. indentata
(Dent maize)
 هى أكثر الطرز انتشاراً وأكثرها انتاجاً والنباتات لا تكون اشطاء، وتميل لأن تعطى كوزاً واحداً، الكيزان سميكة وقصيرة وكبيرة وبيضاء أو صفراء اللون وتحتوى على عدد كبير من الصفوف إلا أن النبات يميل لإنتاج عرنوس واحد ، ويوجد الأندوسبرم النشوى بمركز الحبة ممتداً الى القمة والأندوسبرم القرنى على جانبى الحبة فقط ولما كان المحتوى الرطوبى بالاندوسبرم النشوى مرتفعاً عما فى الاندوسبرم القرنى قبل المراحل النهائية للنضج ولما كان معدل نقص الحجم فى الاندوسبرم النشوى يزيد عما فى الاندوسبرم القرنى بجفاف الحبوب، لهذا تتكون نغزة بقمة الحبة، ونباتات هذا الطراز قوية ويتراوح عدد الصفوف فى الكيزان من 8- 24 صفاً.


4- الذرة السكرية: Zea mays var saccharata (Sweet corn)
 النباتات صغيرة أو متوسطة الحجم تميل ميلاً واضحاً للتفرع القاعدى (الإشطاء) وتحتوى الحبوب على أندوسبرم سكرى الطعم شفاف قبل النضج ويعطى شكلاً مجعداً عند الجفاف، ويبدو الاندوسبرم كالقرنى لعدم إكتمال حبيبات النشا، ومعظم المواد الكربوهيدراتية فى الاندوسبرم سكر لفقد الحبوب القدرة على تحويل السكر الى نشاء وحبيبات النشا صغيرة غير كاملة التكوين، والكيزان صغيرة الحجم وتزرع لإستعمالها فى الأكل خضراء أو مسلوقة أو مشوية حيث تحفظ فى العلب بالتبريد.


الذرة الطحينيةFlour or soft corn
Zea maays amylaceae

 تتشابه صفات النبات وعرانيس الذرة الطحينية صفات الذرة الصوانية وتتميز حبوبها بأن كامل الأندوسبرم نشوي لين مع وجود طبقة رقيقة من الأندوسبرم القرني تحيط بالحبة ولايظهر ضمور بقمة الحبة (نغزة) لوجود نوع واحد من الأندوسبرم مما يؤدي إلى انتظام جفاف الحبة بأسطحها المختلفة، وليس للذرة الطحينية أهمية اقتصادية كبيرة والحبوب مختلفة الألوان فمنها الأبيض والأزرق المبرقش، وقد كانت تعتبر كل مجموعة من هذه المجاميع تحت نوع مستقل للنوع Zea mays وتبعاً للدراسات الوراثية والخلوية (الستولوجية) تعتبر كل هذه المجاميع في الوقت الحاضر تابعة للنوع Zea mays وتختلف عن بعضها بعدد قليل من العوامل الوراثية.


• الذرة الشمعية Waxy corn
Zea mays ceretina
• تتميز حبوب الذرة الشمعية باندوسبرم شمعي المظهر والقوام ويتكون النشاء أساساً من أميلوبكتين الذي يتلون باللون الأحمر عند معاملته باليود ويصلح نشا الذرة الشمعية لبعض الصناعات أهمها المواد اللاصقة والصناعات الغذائية والشكل رقم (2) يبين التقسيم النباتي للذرة الصفراء.


الأصول الوراثية للذرة الصفراء:
 تتميز الذرة الصفراء بوجود عدد كبير من الأصول تختلف باختلاف تركيبها منها:
 1- السلالة : وهي أبسط تركيب وراثي يمكن الحصول عليه من التربية الذاتية المستمرة بحيث لاتقل عن ست أجيال وهي التي تكون فيه المورثة Gene : A أو B أو C أو D بحالة سائدة AA أو من الشكل المتنحي aa وهذا مايقصد به بالشكل المتماثل.
 2- الهجين : وهو عبارة عن تركيب وراثي يتألف من دمج سلالتين إلى أربع سلالات في تركيب وراثي جديد وهو دمج بين سلالات أو بين أصناف وسلالات وتميز منها مايلي:
 ‌ أ- هجين فردي : ويحوي في تركيبه سلالتين فقط
 ‌ ب- هجين ثلاثي : ويحوي في تركيبه على ثلاث سلالات ‌
ج- هجين رباعي أو ثنائي : ويحوي في تركيبه أربع سلالات
 ‌د- هجين صنفي: ويحوي في تركيبه صنفين أو أكثر ( بيضاء سلمونية × كاتوماني).
 ‌ ه- هجين قمي بسيط وهو التهجين بين سلالة وصنف مختبر Tester.
 ‌ و- هجين قمي مزدوج : وهو التهجين بين هجين فردي وصنف مختبر.
 ‌ ز- هجين رجعي : وهو التهجين بين الفرد الناتج عن التلقيح بين أبوين وأحد أبويه.
 3- الصنف التركيبي : وتتألف قاعدته الوراثية من أكثر من أربع سلالات.
 4- الصنف المركب : وتتألف قاعدته الوراثية من أكثر من أربعة أصناف.
 5- الصنف مفتوح التلقيح : وهو الصنف المزروع في منطقة ما لأجيال متعددة .
 6- المجموع : وتتألف قاعدته الوراثية من مجموعة الأشكال الوراثية السابقة الذكر.

 7- المجتمع : وهو ما كانت قاعدته الوراثية مؤلفة من عدة من المجاميع والشكل رقم (3) يبين عمليات تهجين الذرة الصفراء
أهم الأصناف المزروعة قي سورية:
الصنف غوطة – 1 : تكوين الصنف:
• يشتمل على أصول وراثية متعددة فرنسية ورومانية مبكرة بالإزهار وذات إنتاجية عالية.
تم تكوين قاعدته الوراثية عام 1980.
تم الحصول على 87 جيل أول F1 زرعت كأمهات في حقل معزول وخليط منها كآباء عام 1984.
تم الاستمرار بعملية التربية أخوية وإجراء الاختبار الوراثي حتى انتخب في نهايتها 9 عائلات.
أخذ خليط متساوي من بذار العائلات لتكوين نواة الصنف.
الباكورية: يعد من الأصناف المبكرة ويحتاج من 95 إلى 100 يوم للنضج ويصلح للعروة التكثيفية والتكثيفية المتأخرة.
الإنتاجية:
كمتوسط لنتائج التجارب 6.34 طن/هـ
على مستوى بعض حقول المزارعين 6-7 طن هكتار هو يوزع من قبل المؤسسة العامة لإكثار البذار
الصنف غوطة82:

• قامت مديرية البحوث بإنتاج عدة نويات من بذور الذرة المتأقلمة والمحسنة محلياً لسد حاجات الخطة الإنتاجية المقررة للعروة الرئيسية والتكثيفية المبكرة كان من أبرزها الصنف التركيبي غوطة 82 الذي تقوم مؤسسة الإكثار بإكثاره سنوياً جنباً إلى جنب مع الصنف غوطة – 1 ويتميز هذا الصنف التركيبي بما يلي:
• يشتمل على أصول وراثية متعددة ذو نضج متوسط التبكير 110-120 يوم.
• النباتات ذات نمو خضري وطول متوسط.
• درجات الحرارة الملائمة 14-34 درجة مئوية.
الأوراق خضراء ذات انحناء متوسط.
• العرانيس حجمها وسط وتستدق في نهايتها وتحتوي على 14-16 صف من الحبوب.
• الحبوب صفراء منغوزة قليلاً وتتوضع في النصف الأول من الساق.
• إنتاجه كمتوسط لنتائج التجارب 6.35 طن/هكتار وقد يصل في بعض الأحيان 7-9 طن / هكتار.
• معدل البذار للهكتار 30 كغ
هجن الذرة الصفراء التي كانت تدخل سنوياً للزراعة التكثيفية:
• بناءً على تجارب ونتائج مديرية البحوث العلمية الزراعية كانت المؤسسة العامة لإكثار البذار تقوم باستيراد بذار الذرة الصفراء للعروة التكثيفية سنوياً لسد حاجة القطر منها والتي تقدر بحوالي 4500 طن.
• وإن متوسط إنتاجية هذه الهجن بحدود 4.4 طن/هكتار، وإن الهجن التي أدخلت في الزراعة الواسعة لهذه العروة هي : (انجو 18 – انجو 28 – بوماس – ج 211 – ج 88 – أراكس 24 – آراكس 25 – ال ج 11 Ses 500 بالإضافة إلى كميات قليلة من هجن أخرى).
الهجين الفردي باسل / 1 /:
 مكون من سلالتين نقيتين مستنبطة محلياً
 الارتفاع 160 سم
 ارتفاع العرنوس 75 سم
 يحتاج 100 – 105 يوم للجني
 الإنتاج بحدود 1029 كغ/د
 تماثلة جيد ( الارتفاع – توع العرنوس – النورة......)
 عدد العرانيس 1 – 2 عرنوس
 يزرع فبي الرقة من 15/6 و حتى 20/7
الهجين الثنائي باسل / 2 /:
• مكون من هجينين فرديين ( أربع سلالات نقية )
• الارتفاع 185 سم
• ارتفاع العرنوس 80 سم
• يحتاج 102 – 107 يوم للجني
• الإنتاج 1211 كغ/د
• عدد العرانيس 2
الصنف فيحاء ( السكرية ):
 ): تستخدم للاستهلاك بشكل طازج
 الارتفاع 175 سم و ارتفاع العرنوس 80 سم و عدد العرانيس 1 – 2 عرنوس و الإنتاج بحدود 1730 كغ/د